خواطر ومعلومات

بركة ماء

يحكى أن بركة صغيرة من الماء استيقظت فجاءة و أصبحت مدركة لمكانها و وجودها. قالت البركة: أجد نفسي في مكان مميز, الحفرة التي تجمعتُ في داخلها أتت على مقاسي و حتى عمق الحفرة يناسب كمية مياهي. كأن هذه الحفرة صممت خصيصاً لأجلي. مع الوقت أشرقت الشمس و أرسلت أشعتها نحو البركة، فبدأت البركة بالتبخر بعض الشيئ و أصبحت أصغر فأصغر و هي متعلقة بأمل أنها ستكون على ما يرام لأنها في حفرة صممت خصيصاً لأجلها. مع الوقت تبخرت البركة كلياً…

دوغلس أدامز (Douglas Adams, The Salmon of Doubt)

المغزى من القصة أن من مخاطر الإعتقاد أننا نعيش في عالم خلق خصيصاً من أجلنا يجعلنا تماماً مثل بركة الماء الصغيرة التي تبخرت. نعتقد أن الكرة الأرضية و ما عليها من كائنات حية و موارد خلقت خصيصاً لأجلنا لكي نستغلها إلى أن نجد أنفسنا في آخر رمق قبل أن ننقرض كلياً من على وجه هذا الكوكب.

مصطفى عابدين

مصطفى عابدين

مؤسس ومدير محتوى موقع علومي. باحث مهتم بالعلوم ويسعى إلى تبسيطها ونشرها.

أضف تعليق

انقر هنا لتضع تعليق

تعليق